نجاح حملة التبرع بالدم لفائدة الطفلة فاطمة فهل تتحمل الدولة مسؤولية علاجها ؟؟

فري ريف : ع.الغفور الطرهوشي

قام طاقم فري ريف هذا الصباح بزيارة لقسم الإنعاش بالمستشى الجهوي محمد الخامس بالحسيمة ، حيث ترقد الطفلة فاطمة أزهريو ،
و صرح لنا أحد المشتغلين بذات القسم أن العديد من المتبرعين إستجابوا لنداء حملة التبرع ، و قدموا منذ الصباح الباكر للتبرع بالدم من أجل إنقاذ الفتاة من الموت ، و هذا أمر أدخل السرور على قلوب عائلة المريضة و وسع من فرص نجاتها ،

لكن ذات المسؤول أكد أن حالة فاطمة حرجة و تم نقلها لقسم الإنعاش بعد أن تدهورت حالتها و فقدت الكثير من الدماء نتيجة الوضع المتقدم للمرض الذي أصيبت به .

فاطمة ترقد الآن بقسم الإنعاش و هي في غيبوبة و وضعها لازال غير مستقر ، و قد منع الأطباء عنها الزيارة بشكل شبه كلي ،حيث يسمح فقط لبعض أفراد عائلتها المقربين بالدخول لغرفتها ، و لوقت قصير .

يشار إلى أن فاطمة أزهريو ، المنحدرة من أيث بوعياش ، تعاني منذ فترة من سرطان الدم ، و قد سبق لها أن ناشدت المعنيين بالأمر من أجل مساعدتها على التداوي و توفير العلاج الضروري لها ، و هو الأمر الذي لم يتم ، مما فاقم من خطورة مرضها و جعلها تبلغ مراحل حرجة .

متمنياتنا الصادقة بالشفاء العاجل لهذه الطفلة ، و نطلب من الله أن يرأف بحالها و حال ذويها ، بعد تقاعس المسؤولين عن ذلك…

التعاليق (0)
أضف تعليق