منظمة العفو الدولية تدين آلة القمع التركي

أدانت منظمة العفو الدولية من جانبها ما وصفته “الاستخدام المفرط للقوة” ضد “محتجين مسالمين أصيب العشرات بجروح عندما استخدمت الشرطة التركية الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه لتفريق متظاهرين شباب احتلوا حديقة عامة في قلب مدينة إسطنبول . وكان المتظاهرون يعتصمون في حديقة غازي العامة منذ يوم الإثنين وعبرو عن سخطهم على حكومة رجب طيب أردوغان التي تسلمت الحكم عام 2002 والتي يتهمها المحتجون بالتسلطية.

 من جهة أخرى أعلنت وزارة الخارجية الألمانية اليوم أن برلين استدعت السفير التركي، عقب انتقادات وجهتها انقرة للمستشارة الألمانية انغيلا ميركل في مفاوضات انضمام تركيا الى الإتحاد الأوروبي.

وأوضح الناطق باسم الخارجية اندرياس بيشكي “إنها تصريحات تثير تساؤلات كبرى، والأمور لن تسير جيداً على هذا النحو”. وتابع بيشكي “موقفنا سيعرض (على السفير التركي) بكل الوضوح اللازم”. وأكد المتحدث أنه “ليس هناك علاقة” بين قمع التظاهرات في تركيا، الذي نددت به ميركل، والمحادثات مع الإتحاد الأوروبي.

التعاليق (0)
أضف تعليق