لا حداد على فاجعة الحرس الملكي والقنوات العمومية تغط في نوم عميق

تجاهلت مختلف القنوات العمومية المغربية الفاجعة/ حادثة سير التي وقعت صبيحة اليوم السبت قرب الحسيمة أودت بحياة عدد من عناصر الحرس الملكي والعشرات من الجرحى.

في الوقت الذي كانت مختلف وسائل الإعلام الإلكترونية محليا ووطنيا بل حتى الدولية منها تتابع الخبر/الفاجعة عن كثب، كانت قنوات العرايشي تتواصل بثها بشكل روتيني، القناة الأولى واصلت بث مسلسلا مصريا فيما “الثانية” كانت تبث عروضا من السيرك و “المغربية” تبث مسرحية تابعة لفرقة المسرح الوطني.

هذا ولم تعلن الحكومة عن الحداد الوطني الذي غالبا ما يتم الإعلان عنه في بقية الدول في مثل هاته الحالات، أو وكما هو الشأن بالنسبة لحادث مقتل 78 عسكريا جراء تحطم طائرة تابعة للجيش في يوليوز من سنة 2011 بكلميم (جنوب المغرب) حيث أعلن الملك  آنذاك عن  حداد رسمي لمدة ثلاثة أيام.

وفي سياق متصل، أكدت مصادر من المستشفى الجهوي محمد الخامس بالحسيمة لـ”أنوال بريس” قبل قليل، أن عدد الوفيات ارتفع إلى 19 حالة، إلى حدود مساء اليوم، فيما تتواصل عملية نقل بعض الحالات إلى المستشفيات الأخرى عبر طائرات الهليكوبتر.

يٌذكر أن الحادث نتج عن انقلاب حافلة عسكرية متجهة نحو مدينة الحسيمة في إطار التحضير للزيارة الملكية على مستوى جماعة سيدي فتوح التي تفصل الشاون والحسيمة بمنطقة الجبهة.

التعاليق (0)
أضف تعليق