كريم أمغار يواصل إضرابه عن الطعام ولجنة الدعم بمعية هيأة دفاع يدقون ناقوس خطر التجاهل من قبل الجهات المسؤولة

يواصل معتقل حراك الريف كريم أمغار بسجن طنجة 2 إضرابه عن الطعام الذي وصل اليوم الخامس عشر، بعدما أعلن عزمه على استئناف الإضراب عن الطعام الذي علق يوم 25/04/2019، و ذلك “ضد الخط المستبد للدولة” كما أعلن في رسالته وقامت زوجته بنشرها.

وتحدث التشكيلي كريم أمغار في رسالته عن الحوار الذي تم مع معتقلي الحراك، والذي على إثره تم فكه بعد الاتفاق على مجموعة من النقط والمطالب، وبعدما تحدث وفد المجلس الوطني لحقوق الإنسان عن ضرورة إطلاق سراح المعتقلين من الناحية المبدئية، و لمح إلى وجود رغبة لدى الجهات النافذة في الدولة لحل الملف، و الانتهاء من الأزمة.

واعتبر المعتقل كريم أمغار رسالته المنشورة بمثابة إشعار مواصلته الإضراب عن الطعام، هذه الرسالة الذي تحدث فيها عن السياق العام، مؤكدا في نفس الآن عن الظلم الذي شاب ملف معتقلي حراك الريف، وما يزال مستمرا. ورغم الزيارات المتوالية لأعضاء هيئة دفاع معتقلي الحراك الذين التمسوا من المعتقل المضرب عن الطعام كريم أمغار وضع إشعار لدى إدارة السجن على الأقل، بعدما كذبت مندوبية السجون خبر إضراب كريم أمغار عن الطعام، غير أن المعتقل كريم أمغار متشبث بقرار استمراره في إضرابه، ورفضه التوجه لدى إدارة السجن لوضع إشعار دخوله في الإضراب عن الطعام.

وخلال موعد زيارة الخميس 5 سبتمبر قامت زوجة المعتقل بمعية المحامية زهرة المرابط بالتوجه لدى مدير السجن لوضع إشعار بخوض كريم أمغار الإضراب عن الطعام، غير ان هذا الخير رفض تسلم الإشعار مما اضطرت كل من زوجة المعتقل كريم أمغار بمعية هيئة الدفاع التوجه لدى وكيل الملك بالمحكمة لوضع إشعار بإضراب كريم امغار عن الطعام.

من جهته الاستاذ عبد الإله الفشتالي الذي حضر لسجن طنجة 2 صباح الخميس رفقة زميلته زهرة المرابط وبعد لقاء جماعي ببقية معتقلي الحراك بالسجن انفرد بكريم امغار لأكثر من ساعة ونصف تدارس معه قرار الإضراب من جوانب عدة، القانونية والصحية مع استحضار السياق العام الذي يخوض فيه التشكيلي المعتقل كريم أمغار إضرابه عن الطعام، ودعاه للتفكير العميق في قراره.

من جهته المجلس وعد هيئة الدفاع وأعضاء لجنة الدعم بزيارة المعتقل كريم أمغار والاستماع لمطالبه الاستعجالية.

التعاليق (0)
أضف تعليق