عاجل من فاس: قمع مسيرة لعمال النقل كانت متجهة صوب الولاية.

خاض عمال وكالة النقل بفاس مؤازارين بعائلاتهم اليوم الجمعة بعد 6 مساءً شكلا نضالية تجسد في مسيرة للغضب انطلقت من وسط المدينة في اتجاه ولاية جهة فاس بولمان ، و سرعان ما تحولت المسيرة الى مواجهات بالتدافع بين المجحتجين و الامن  لمنع المسيرة من التقدم نجم عنه العديد من الاصابات نقلت الى مستشفى الحسن الثاني، و طالب المحتجين بالتحكيم الملكي و رحيل كل من عمدة فاس و شركة سيتي باص.

يشار ان احتجاج العمال دخل شهره الثاني بسبب الخروقات الكبيرة التي كانت وراءها شركة سيتي المفوض لها تسيير النقل بفاس، فيما لا يزال والي الجهة يلتزم سياسة الصمت و الحكومة التي يرأسها حزب العدالة و التنمية في غياب تام عن تطبيق القانون، ومحاولة الفصل في المشكل

 

التعاليق (0)
أضف تعليق