عاجل: تدخل أمني بإمزورن لمنع التلاميذ من تخليد ذكرى استشهاد فريد وسعيد

أفاد مصدر تلاميذي قبل قليل لـ “أنوال بريس” أن القوات العمومية تدخلت بشكل عنيف في حق تلاميذ  المؤسسات التعليمية  بإمزورن الذين كانوا بصدد تنظيم مسيرة بثانوية إمزورن (سابقا) تخليدا للذكرى الـ 27 لإستشهاد التلميذين أكروح فريد وسعيد بنفس المؤسسة يوم 21 يناير 1987 على إثر تدخل قمعي أودى بحياتهما أنذاك.

وأضاف نفس المصدر أنه وبينما كان التلاميذ الذين استجابوا لدعوة “التنسيق الإقليمي للحركة التلاميذية” من أجل تخليد هذه الذكرى منهمكون في تنفيذ المسيرة تدخلت فيالق قوات السيمي والقوات المساعدة لتفريقهم بشكل عنيف دون سابق إنذار أسفر عن بعض الإصابات في صفوف التلاميذ فيما لم تحققوا من الإعتقالات، ولاتزال مختلف القوات العمومية حاليا ترابط بالمكان فيما انتقل التلاميذ إلى المؤسسة المجاورة ابن سينا للتداول في كيفية تخليد الذكرى.

وفي ذات السياق كان تلاميذ عدد من المؤسسات التعليمية (الثانوية والإعدادية) بالإقليم قد نظمت أيام إشعاعية وتظاهرات داخل المؤسسات يوم أمس وصباح اليوم استحضارا لذكرى انتفاضة 1984 واستشهاد فريد وسعيد في يناير 1987 .

 

قوات السيمي ترابط بإحدى شوارع القريبة من المؤسسات التعليمية بإمزورن مساء اليوم

 

التعاليق (1)
أضف تعليق
  • الفيلسوف المشهور

    تحية عالية الى كل الرفق المنضالين الهون والعار للنظام الدكتتوري تبا للملك محمد السادس الصهيوني ولحناش ديالو السمي القوت المساعدة واشكر واحيي التنسيق الإقليمي للحركة التلاميذية وجميع الذين ساهم في تخليد الذكرى 27 لإستشهاد التلميذين أكروح فريد مجهول من اعدادية ابن سينا