ساكنة أمزميز تندد بسياسة صم الأذن وتهدد بالتصعيد

في أقل من شهر على خروجها عاودت ساكنة أمزميز بإقليم الحوز الخروج في مسيرة احتجاجية ثانية جابت شوارع وأزقة المدينة تنديدا بما وصفته بسياسة اللامبالاة التي تتعامل بها الجهات المسئولة مع مطالبهم ،

وقد انطلقت المسيرة الاحتجاجية التي شارك فيها المئات من ساكنة المدينة ، بشعارات تندد بسياسة التهميش والإقصاء الممنهج وتدني الخدمات العمومية وغياب أبسط شروط العيش الكريم،و طالبت بالاستجابة الفورية لمطالبهم ,مستنكرين بشدة ما سماوه بسياسة صم الأذن وغض الطرف التي تنتهجها السلطات المحلية في المدينة مع مطالب الساكنة

وطالب المحتجون عامل إقليم الحوز بايفاد المجلس الجهوي للحسابات إلى بلدية أمزميز للتحقيق في ما وصفه العبث ألتدبيري للشأن المحلي طبقا للقانون 90-62 المنظم للمجالس الجهوية. منددين برئيس المجلس الجماعي ألدى اتهموه بمحاولة التشويش على مسيرتهم عبر مناورته الدنيئة من خلال دعوته رؤساء جمعيات المجتمع المدني إلى عقد جمع تأسيسي لتشكيل فضاء جمعوي ضدا عن الفضاء القائم و ذلك في نفس يوم وساعة المسيرة.

وتتجلى مطالبهم في ضرورة التعجيل بحل إستراتيجي ونهائي لإشكالية الماء الصالح للشرب والمتابعة التقنية و المواكبة من طرف الجهات المختصة لمشروع تهيئة الطريق الإقليمية 2022بمركز أمزميز تفاديا لتكرار مهزلة مشروع الصرف الصحي الفاشل.وكدا تأهيل المركز الصحي الحضري لأمزميز إلى مستشفى محلي بجميع التخصصات احتراما لكرامة الإنسان الامزميزي و المرأة الامزميزية.على حد تعبيرهم

كما طالبوا بإيجاد الحل النهائي للانقطاع المتكررة للتيار الكهربائي.ووضع خطة ناجعة و كفيلة بحل إشكالية المؤسسات التربوية بامزميز

وهددا المحتجون بالإمتناع عن أداء فواتير الماء الغير صالح للشرب حسب وصفهم وتنفيد مسيرة إحتجاجية الى مقر ولاية مراكش تانسيفت الحوز في حالة استمرار ما وصفوه بالوضع ألكارتي في المدينة .



التعاليق (1)
أضف تعليق
  • hiba de amizmiz

    j esper que cette contestation [ therek fikoum walaw chwiya dyal l ihssas b ahwal nasse ] o kan heyi kol man sahama fi hadihi al massira et bonne courage