رونالدو.. “يرفض” التجديد مع ريال مدريد

فجّر مهاجم نادي ريال مدريد الإسباني، الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو، مفاجأة من العيار الثقيل بإعلانه مرة أخرى عن رفضه لفكرة تجديد عقده مع فريقه الإسباني، والذي يمتد حتى عام 2015.

ونقلت صحيفة “آس” الإسبانية، تصريحاً لهدّاف “الميرنغي” ذكر فيه بأنه سوف يدافع عن ألوان فريقه، وصيف حامل لقب الدوري الإسباني، حتى انتهاء عقده المُبرم مع فريقه، والذي يستمر حتى عام 2015، لافتةً إلى أنّه سيُكمل عقده ومن ثم سيُعلن عن رحيله إلى نادٍ آخر.

وأكّدت الصحيفة بأن مسألة تجديد عقد “رونالدو” قد أصبحت شوكة في خاصرة رئيس النادي الملكي فلورنتينو بيريز، على الرغم من التصريحات الأخيرة التي أطلقها رئيس “الميرنغي” في مقابلة مع برنامج”بونتو بيلوتا” الإسباني، والتي أشاد فيها بأداء “رونالدو” معتبراً إياه اللاعب الأفضل في العالم، متمنّياً أيضاً بقاء الهدّاف البرتغالي كريستيانو رونالدو حتّى اعتزاله.

وبحسب ما أوردته الصحيفة الإسبانية واسعة الانتشار، فإن المهاجم البرتغالي قد أبدى انزعاجه من الطريقة التي يتعامل فيها “بيريز”، حيث سبق وأن أعلن عن استعداده لدفع مبلغ 100 مليون يورو لجلب المهاجم البرازيلي “نيمار دا سيلفا” المنضم حديثاً لفريق برشلونة –الغريم التقليدي لريال مدريد-، أو لجلب الجناح الأيسر لنادي توتنهام هوتسبير الإنجليزي، الويلزي غاريث بيل، في وقتٍ يرفض فيه التجديد لرونالدو الذي سجّل لفريقه 201 هدف في 199 مباراة فقط.

وأشارت الصحيفة أيضاً إلى أنّ المهاجم البرتغالي غاضب من استخدامه ليكون ورقة فى لعبة انتخابات نادي ريال مدريد، التي حسمها “بيريز” بعد فوزه بولاية جديدة في رئاسة “اللوس بلانكوس” لمدة أربعة أعوام بالتزكية، إذ سبق وأن أكّد “بيريز” بأنه يسعى إلى تمديد عقد رونالدو، أغلى لاعب في العالم، حتّى يونيو من عام 2018، عشية فوزه بانتخابات الريال.

وارتبط اسم مهاجم ريال مدريد مؤخراً بعدة فرق أوروبية، على رأس تلك الفرق، فريقه السابق مانشستر يونايتد، وذلك منذ أن كشف عن رغبته في عدم تجديد عقده مع ناديه ريال مدريد والذي يستمر لمدة موسمين آخرين قبل عدة أشهر.

وطبقاً لتقارير إسبانية، فإن “الدون” رفض التجديد لفريق العاصمة الإسبانية لسببين، الأول يرجع إلى كونه بالفعل جادا في قرار الرحيل عن النادي الملكي والعودة إلى الفريق الذي جعل منه أحد أفضل لاعبي العالم، في حين أن السبب الثاني يعود إلى رغبة رونالدو الجامحة في الضغط على رئيس النادي فلورينتو بيريز لكي يوافق على زيادة قيمة عقده السنوي.

واشترط اللاعب الأفضل في العالم عام 2008 على إدارة نادي “ريال مدريد” تحسين بنود عقده الذي يُراوح مكانه منذ انضم اللاعب لصفوف الريال عام 2009، إذ يرغب “البرتغالي” في الحصول على 100% من المقابل المالي لحق استغلال صورته على غرار ما فعله نادي برشلونة من قبل عندما ضمن ذلك لغريمه “ميسي”، في حين يصر الـ”ميرينغي” على اقتسام هذه الحقوق بالتساوي مع رونالدو.

التعاليق (0)
أضف تعليق