دفاع هاجر الريسوني يرفع دعوى قضائية ضد الشرطة

أصدرت هيأة دفاع الصحفية هاجر الريسوني بلاغا يؤكد أن “هاجر لم تعترف مطلقا لأي أحد بالإجهاض وسترفع دعوى قضائية بسبب التعذيب.. والخبرة رغم أنها لصالحها أجريت لها دون موافقتها وبطريقة مهينة ولا إنسانية”.

ويعتزم دفاع هاجر الريسوني يعتزم التقدم للمحكمة بشكاية ضد الشرطة بعد التعذيب الذي خضعت له موكلتهم خلال الفحص الطبي، دون موافقتها والذي “أمرت به الشرطة للضغط عليها من أجل إرغامها على الاعتراف بأفعال لم ترتكبها أصلا” يقول بلاغ الدفاع.

وحسب نفس البلاغ فقد” أنكرت الصحفية هاجر الريسوني في تصريحاتها كل التهم التي وجهتها لها النيابة العامة، بينما تتضمن البطاقة الطبية التي حررها الطبيب بعد الفحص (وهي وثيقة تفتقر للقيمة القانونية) تصريحات منسوبة لهاجر والحقيقة أنها لم تصدر عنها، وأن الشرطة كانت ترغب في الحصول على الاعترافات وتشير إلى أن الفحص الطبي لم يكن بموافقة المعنية بالأمر”.

وأعلن المحامي الأستاذ صادقو (من هيئة الرباط)، أحد أعضاء هيئة دفاع هاجر الريسوني، أنه بناء على طلب أسرتها وبعد دراسته للملف، سوف يرفع دعوى قضائية ضد الشرطة التي مارست التعذيب والمعاملة اللاإنسانية والقاسية والمهينة لكرامة موكلته.

التعاليق (0)
أضف تعليق