اندلاع مواجهات بين الشرطة الإسبانية ومحتجين ضد مشروع قانون “أمن المواطنين”

اندلعت مساء أمس السبت وسط العاصمة مدريد مواجهات بين الشرطة ومتظاهرين كانوا يحتجون على مشروع قانون جديد حول “أمن المواطنين” صادقت عليه مؤخرا الحكومة الإسبانية.

وذكرت مصادر مندوبية الحكومة في مدريد أنه تم اعتقال سبعة أشخاص على الأقل وأصيب 23 آخرون في مواجهات بين قوات مكافحة الشغب ومجموعة من المحتجين شاركوا في المسيرة التي نظمتها تنسيقية “25S” للاحتجاج على هذا القانون.

وأفادت وسائل إعلام محلية أن المظاهرة ضد هذا القانون “الكمامة”/’Ley Mordaza’ حول الأمن انطلقت في الساعة السابعة مساء بالتوقيت المحلي بتجمهر في ساحة “نبتون” وسط مدريد، قبل أن تتحول إلى مواجهات حينما هاجمت مجموعة من المتظاهرين سيارة للحرس البلدي.

وأضافت أن 23 شخصا بين محتجين ورجال شرطة أصيبوا في هذه المواجهات التي تخللت هذه المظاهرة والتي رفعت فيها لافتات تندد بمضامين القانون الجديد.

وينص مشروع القانون، الذي صادقت عليه الحكومة الإسبانية في 29 نونبر الماضي والذي انتقدته المعارضة ووصفته بأنه “مشروع لقمع المواطن” ويمس بحرية الفرد في الاحتجاج، على فرض غرامات تصل إلى 30 ألف أورو في حال المشاركة في مظاهرات غير مصرح بها بالقرب من مجلس النواب ومجلس الشيوخ أو المجالس الإقليمية. وصنف النص الجديد المشاركة في مظاهرات غير مصرح بها ضمن المخالفات “الخطيرة جدا” والتي يمكن أن تصدر في حقها غرامات مرتفعة،تم تعديلها.

الصور: EL moundo

التعاليق (0)
أضف تعليق