القضاء يبرئ مزوار وبنسودة في ملف “البريمات”.

جاء في عدد الغد لجريدة أخبار اليوم، أن الوكيل العام للملك بمحكمة الاستناف بالرباط قضى بتبرئة كل من مزوار وبنسودة في ملف الذي كان قد شغل الرأي العام الوطني، إزاء البريمات التي كانت يستفيد منها كل من وزير المالية السابق صلاح الدين مزوار والخازن العام للمملكة بدون سند قانوني حسب مجموعة من الهيئات الحقوقية التي كانت قد قدمت  بشكاية ضد كل من مزوار وبنسودة.

والمفاجئة في هذا الملف هي الرسالة التي وجهها الوكيل العام للملك الى الهيئات ال 15 المساندة للمهندسين عبد المجيد اللويزي ومحمد رضى، واللذان يحاكمان بتهمة تسريب وثائق إدارية متعلقة بالمنح الخيالية التي تبادلها كل من وزير المالية السابق والخازن العام للمملكة.

أضافت الرسالة ان البحث خلص، إلى اعتبار الموضوع غير جنائي ومندرج ضمن قرارات إدارية، احدها قرار للمقيم العام الفرنسي صدر في 17 دجنبر من العام 1949، اعتبرها الوكيل العام حسن الداكي، كافية لإصباغ الشرعية القانونية على المنح التي تبادلها المسؤولان الساميان.

التعاليق (0)
أضف تعليق