“الفيفا” لا تعترف بالجمع العام للجامعة الذي أفرز لقجع رئيسا لها

أصدرت اللجنة الإستعجالية التابعة للإتحاد الدولي لكرة القدم اليوم الجمعة 15 نونبر 2013 قرارا يقضي بعدم الإعتراف بالإنتخابات التي ميزت الجمع العام الأخير للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم يوم 10 نونبر 2013 والتي انتخبت  فوزي لقجع رئيسا جديدا للجامعة، وعللت اللجنة الإستعجالية قرارها بعدم احترام الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم لتعليمات الفيفا المنصوص عليها في الفصل 13 من الأنظمة الأساسية.

وكان الإتحاد الدولي لكرة القدم قد طلب من الجامعة ملاءمة أنظمتها الأساسية مع الأنظمة النموذجية الصادرة عن الفيفا، وبالتالي عقد الجمع العام الإنتخابي في النصف الأول لسنة 2014، وعليه فإن الفيفا ترى أن المكتب التنفيذي الذي إنتهت ولايته برئاسة علي الفاسي الفهري هو من يجب أن يتولى قيادة الجامعة في الوقت الراهن إلي حين عقد الجمع العام الجديد وفق أنظمة مصادق عليها من طرف الفيفا.

وأضاف البلاغ بأن قرار لجنة الإستعجال لن يكون له أي تأثير على تنظيم المغرب لكأس العالم للأندية في الفترة ما بين 11 و21 دجنبر 2013.

للعلم فإن الإتحاد الدولي لكرة القدم كان قد راسل الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم في مناسبتين يطلب توضيحات بشأن عقد الجمعين العامين العادي والإستثنائي وطالب بالحصول على نسخة من الأنظمة المعدلة قبل أن يلاحظ في رسالة ثانية على أن النظام المصوت عليه من طرف الجمع العام الإستثنائي لا يتطابق كليا مع الأنظمة النموذجية للفيفا.

التعاليق (0)
أضف تعليق