الدنمارك اسعد بلد في العالم

برد وظلام ومطر ورطوبة .على الرغم من هذا، لسنتين متتاليتين، وفقاً لتقرير منظمة الأمم المتحدة الدنمارك اسعد بلد في العالم.
التقرير أخذ بنظر الإعتبار، دخل الفرد وغياب الفساد والكرم.
التقرير يشير إلى ان من اسعد اول خمس دول هي : السويد، وهولندا، وسويسرا ، والنرويج ، الدنمارك تحتل المرتبة الأولى .

في الدنمارك السعادة امر مهم، لها معهد خاص يتولى الإجابة على هذا السؤال: ما الذي يؤدي الى السعادة.

مايك ويكنغ، مدير معهد بحوث السعادة يقول:
“هناك مستوى عال من الثقة بين الدنماركيين، ليس بين المقربين فقط بل بين الغرباء ايضاً. والشعور بالآمان ايضا: حين يفقد الشخص عمله، بامكانه الحصول على تخصيصات، وعند المرض يتعالج في المستشفى. الثروة هي العامل الثالث، عدم الحصول على المال يتسبب بشئ من التعاسة أيضا. الدنمارك ليس أغنى بلد في العالم
بيد ان الأمور تسير جيداً ” .

لربما الرياضة لها دور مهم ايضاً.. فالمعدات الرياضية متاحة للجميع. هنا، مدرب هذا الفريق محامِ، يقول إنه محظوظ وسعيد لأن النظام يتيح له هذا خلال أوقات الفراغ. انه سعيد على الرغم من ان الدنماركيين من بين الذين يدفعون أعلى الضرائب في العالم.

بيارني نيغارد ، محام ومدرب كرة القدم، يقول:
“انظروا الى هذا المكان. انه مجاني. لم ندفع شيئاً للمجيء إلى هنا ، لنلعب كرة القدم. المدينة شيدته ليتمتع الجميع هنا. وإن سقط الاطفال واصابهم الأذى، ننقلهم إلى المستشفى لمعالجتهم مجانا .
صحيح اننا ندفع الكثير من الضرائب لكننا نحصل على اشياء كثيرة. بشكل عام، أعتقد أننا سعداء هكذا. . نشعر بالأمان. هذا هو الواقع ” .
هل الأمان يؤدي إلى السعادة؟ انه من المعايير الرئيسية في كافة الدول التي إعتبرت الأسعد في سجل منظمة الأمم المتحدة.
الدول الخمس التي سجلت أعلى نسب هي التي تعمل بعدد ساعات اسبوعية قليلة ومعدل الرواتب السنوية فيها متوازنة.
بيد انها من الدول التي تدفع أعلى الضرائب في العالم، خاصة في السويد و الدنمارك.
اما عن العمل، فمستويات البطالة فيها أقل بكثير من المتوسط ​​ا الأوروبي.

مع ان السعادة المطلقة غير موجودة، هذان الزوجان يشعران بالرضا.
انهما يعملان ويتمتعان باجازات أسرية ، يقولان إن الشعور بالمساواة و حرية الاختيار من أولويات الحكومة.
نانا نيغارد روزنفيلدت، مرشدة أكاديمية – مدينة كوبنهاغن تقول:
” لا نعتبر أنفسنا سعداء تماما يومياً . حين ننظر إلى معايير تقييم السعادة في الدول، هي:” هل من السهل التوفيق بين الأ سرة والعمل مقارنة بدول أخرى ، أجل ،
أعتقد أنه أسهل هنا .
الأطفال يتعلمون مجانا. نظامنا يعمل. لا يوجد فساد . اصدقائي الإيطاليين يحدثوني عن ساستهم . كيف يتصرفون لتجنب دفع الضرائب واستغلال النظام العام. يريدون

التعاليق (0)
أضف تعليق