اصحاب السترات الصفراء ينزلون بقوة في باريس وسط القنابل المسيلة للدموع في الشهر الثالث لانطلاق حراكهم

نزل أصحاب السترات الصفراء بقوة زوال اليوم السبت 16 فبراير الى شوارع العاصمة الفرنسية باريس للاستمرار في الاحتجاج، واحتفاءً بدخولهم الشهر الثالث للاحتجاج، هذا النزول القوي واجهته قوات الامن الفرنسية بالقنابل المسيلة للدموع والاعتقالات.

وقاد المحتجون تعبئة شاملة منذ اسبوع من أجل النزول بقوة والاحتفاء بالشهر الثالث لاحتجاجهم، ودعوا الى عصيان مدني واغلاق ساحة النجمة بوسط باريس لاطول مدة ممكنة يومه السبت، فيما ردت الشرطة الفرنسية بالتحذير، وقامت بانزال قواتها في اكبر شوارع العاصمة الفرنسية.

 

التعاليق (0)
أضف تعليق