استئنافية الحسيمة تقضي بإدانة الناشط الفبرايري علي بنعبد الله بـ ” سنة ” سجنا نافذا

قررت غرفة الجنايات الاستئنافية بمحكمة الإستئناف بمدينة الحسيمة صباح  اليوم الإثنين 28 اكتوبر تخفيض الحكم الذي كانت قد أصدرته نفس المحكمة  ابتدائيا في وقت سابق في حق المعتقل الفبرايري علي بن عبد الله  من سنتين إلى سنة سجنا نافذا.

وكان الناشط في حركة 20 فبراير بن عبد الله الذي المتواجد بالسجن المحلي بالحسيمة قد اعتقل يوم 18 فبراير الماضي بمدينة تطوان وتم تسليمه للمصالح الامنية باقليم الحسيمة قبل ان يحال على المحكمة وتقضي في حقه بالسجن لمدة سنتين، وذلك على خلفية قمع احتجاجات ساكنة بني بوعياش والتدخل العنيف لفك اعتصامهم يوم 08 مارس 2012، حيث أسفر أنذاك عن أزيد من 30 حالى اعتقال وعسكرة البلدة لعدة أيام.

التعاليق (1)
أضف تعليق
  • عشريني

    تحية للمناضل البطل الذي لا زال صامدا منداخل زنازين العار كم كانوا يزمرون بأنهم قطعوا مع الإعتقالات السياسية لاكن سرعان ماكتشف أمرهم الحرية للمعتقل الحامل لشهادة الماستر الباحث في سلك الدكتوراه، الحرية لكل المعتقلين السياسيين.