700 صحفيا و1100 فرد أمن لمتابعة وتأمين الكلاسيكو الاسباني

photografo_0275

تحظي مباريات كلاسيكو الكرة الإسبانية بين ريال مدريد وبرشلونة دوما باهتمام عالمي واسع النطاق، بجانب تكثيف الإجراءات الأمنية.
وفي لقاء الأحد المقبل، بالجولة التاسعة والعشرون من الليغا، على ملعب “سانتياغو برنابيو” بالعاصمة مدريد، سيتواجد بالملعب نحو 700 صحفيا من 200 وسيلة اعلامية من قارات العالم الخمس، بحسب ما أعلنه النادي الملكي على موقعه الرسمي.
وسيتم بث المباراة على الهواء مباشرة في جميع دول العالم، وسيقوم 33 معلقا بنقلها صوتيا من داخل الملعب (11 لمحطات إذاعية و22 لقنوات تلفزيونية).
ويبرز من بين الصحفيين المشاركين في تغطية الحدث، وافدون من الإمارات والبرازيل وتشيلي والمكسيك واليابان بجانب دول أفريقية وأوروبية، بحسب بيان النادي.
وعلى صعيد آخر، سينتشر بأرجاء الملعب المدريدي الف و100 عنصر من أفراد الشرطة والحراسات الخاصة وفرق الطواريء لتأمين المباراة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.