“فراشة” الناظور يعتصمون بساحة “التحرير” ضد قرارات السلطة

نظم العشرات من “الفراشة” بالناظور وقفة احتجاجية توجت باعتصام جزئي بالساحة المحاذية لساحة التحرير يوم السبت 24 يناير 2015 للمطالبة بإيجاد حلول معقولة وبدائل منصفة لوضعيتهم بعد منعهم من مزاولة نشاطاتهم التجارية بالقرب من ساحة التحرير التي لجؤوا إليها بعد طردهم في وقت سابق من ساحة  مسجد الحاج مصطفى،

المحتجون المؤطرون من طرف النقابة الموحدة للتجار الصغار والحرفيين والباعة  المنضوية تحت لواء الاتحاد الاقليمي لنقابات الناظور والدريوش- التوجه الديموقراطي-، لم يجدوا من وسيلة أخرى للتعبير عن رفضهم لمقاربة القمع والتضييق التي تمارسها السلطات ضدهم سوى الاعتصام ورفع شعارات غاضبة تندد بالمضايقات المتكررة التي يتعرضون لها واخرى تطالب بتقديم بدائل حقيقية تقيهم من التشرد والبطالة وتضمن لهم لقمة عيشهم.

10939591_10204943080550624_1722691798_o

وفي كلمة للكاتب العام لنقابة التجار الصغار والباعة قال بأن تصعيد السلطات ضدهم واستهداف مورد رزقهم سيقابل من جانبهم بالتصعيد أيضا واللجوء إلى أشكال احتجاجية ستتحمل تبعاتها السلطات المحلية التي لا تولي أي اعتبار للوضعية الاجتماعية الهشة لهذه الفئة، ولا تقدم أي حلول جدية لهم سوى جعلهم جيشا إضافيا للمعطلين عن العمل.

 

هذا وقد تمت مؤازرة “الفراشة” في احتجاجهم من طرف أعضاء يمثلون  مكتب الاتحاد الاقليمي لنقابات الناظور والدريوش ، ومناضلين عن فرع الجمعية المغربية لحقوق الانسان  وآخرين عن جمعية المعطلين بالناظور.

qHvbp

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.