محكمة إسرائيلية تدين طفلة فلسطينية بالسجن النافذ

قضت محكمة إسرائيلية اليوم الأربعاء 21 يناير، حكما بالسجن النافذ لمدة شهرين على طفلة فلسطينية.

وقال نادي الأسير الفلسطيني، (غير حكومي) والمهتم بشؤون الأسرى، في بيان له إن المحكمة العسكرية الإسرائيلية في سجن عوفر، غربي رام الله، “أصدرت حكما على الطفلة ملاك  الخطيب (14 عاما) بالسجن النافذ، لمدة شهرين إضافة إلى غرامة مالية بقيمة 6000 شيقل (1500 دولار، 16000 درهم تقريبا)”.

وأضاف مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير المحامي جواد بولس، في ذات البيان، “إن سياسة الاحتلال  باعتقال القاصرين تتعارض مع كافة المواثيق الدولية الخاصة بحقوق القاصرين، وذلك يبدأ عمليا منذ لحظة الاعتقال التي لا تراعي كون المعتقل طفلاً والتي تتم بوسائل همجية، مروراً بظروف الاعتقال واحتجازهم حتى إصدار قرارات حُكم جائرة بحقهم”.

وكانت سلطات الاحتلال الاسرائيلي اعتقلت الطفلة ملاك، من بلدة بتين قرب رام الله وسط الضفة الغربية، في 31 ديسمبر الماضي، بذريعة إلقائها للحجارة على إسرائيليين، وحوزتها لسكين.

وتعتقل إسرائيل في سجونها 7 آلاف أسير فلسطيني بينهم نحو 200 أسير تقل أعمارهم عن سن الـ18.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.