وكيل الملك ببني ملال يعترف باعتقال ” حجوب” منذ يومين بعد أن نفى ذلك

 

أعلن وكيل الملك بمحكمة الاستئناف ببني ملال، اعتقال محمد حجوب بعد أن أنكر بالأمس تواجده في عهدة النيابة العامة أو علمها بمكان وجوده، حين شرعت زوجته في البحث عنه منذ يومين واتصلت بمختلف مصالح الشرطة ببني ملال، وبنائب وكيل الملك أمس، دون جدوى.

ونزل خبر اعتقال محمد حجوب كالصاعقة على زوجته وأبنائه، بعد يومين من البحث والتردد على مصالح الشرطة والنيابة العامة، والتي استمرت تنفي خبرا غير مؤكد حول اعتقاله يوم الاثنين أثناء استجابته لاستدعاء المحكمة بشأن دعوى لم يعرف موضوعها.

وكان نائب وكيل الملك أكد بدوره أمس الثلاثاء لنائبة رئيس فرع بني ملال للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، أن محمد حجوب ليس معتقلا بعد أن أجرى عدة اتصالات بمصالح الشرطة القضائية، فيما نفى مسؤولون بالدائرة الثانية للشرطة المتواجدة بالحي العصري أي صحة لخبر اعتقاله، بل أكدوا بناء على اتصال لهم بالسجن المحلي ببني ملال عدم تواجده هناك حسب ما أكدوه لزوجته أمس.

وشكل اختفاء محمد حجوب لغزا خلال اليومين الماضيين خصوصا أنه مصاب بمرض قد تنتج عنه مضاعفات تهدد حياته، فيما عاشت أسرته ليلتين عصيبتين بانتظار انتهاء مهلة 48 ساعة حسب نصائح الشرطة من أجل وضع تصريح رسمي باختفائه، إلا أن المفاجأة كانت أن وكيل الملك ببني ملال فاجأ الزوجة بخبر اعتقال زوجها منذ اختفائه، وأنه متابع بتهمة التهديد باستخدام السلاح الأبيض ضد أحد خصومه وهو الأمر الذي نفته جملة وتفصيلا.

وقالت الزوهرة زراب، زوجة محمد حجوب أن وكيل الملك رفض تسلم الشكاية التي تقدمت بها إليه والتي تمحورت حول اختفاء زوجها ونفي جميع مصالح الشرطة والنيابة العامة تواجده في عهدتها، قبل أن يضطر لإخبارها باعتقال زوجها منذ اختفائه، لكنها أصرت على وضع شكايتها لكن وكيل الملك بدوره أصر على عدم تسلمها، لتقوم بإرسالها إليه عبر البريد المضمون فيما وجهت نسخة منها إلى وزير العدل والحريات.

وحسب عائلة وأصدقاء محمد حجوب فإن اعتقاله يأتي ضمن ملف يوحي أنه يخفي أشياء كثيرة، خصوصا أن خصم محمد حجوب قائد سلطة بإقليم بني ملال، ورفض عدد من أعضاء هيأة بني ملال للمحامين الدفاع عنه بحجة أنه زوجة خصم حجوب تنتمي لنفس الهيأة، حسب ما صرح به محمد حجوب لمقات تادلة في وقت سابق.

ويعود أصل مشكل السيد محمد محجوب إلى حكم قضائي بإفراغ مسكنه الذي هو عبارة عن كوخ، في إحدى الضيعات المتواجدة على أطراف بني ملال بطريق البزازة حيث يعمل مياوما وحارسا ليليا، إثر دعوى رفعها ضده مشغله بعد مطالبته بأجرة سنوات من العمل، كما يواجه ورما يشك الأطباء أنه سرطان نتج عن خطإ طبي.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.