وقفة تضامنية مع تارجيست بطنجة

1382803_689617451058106_26072208_n

نظمت وقفة تضامنية بالشموع بساحة الأمم بمدينة طنجة تضامنا مع “حركة متابعة الشأن المحلي بمدينة تارجيست والنواحي” مساء الثلاثاء5 نوفمبر، من قبل شباب تارجيست المقيمين بالمدينة الى جانب بعض الفعاليات المحلية، وتنديدا لما تعرضت له المدينة من عسكرة واعتقالات طالت نشطاء الحركة.

أغلب الحاضرين تشكل من طلبة تارجيست المتابعين دراستهم بكليات طنجة، وقد ردد المحتجون شعارات منددة بالقمع والاعتقالات التي تعرض لها نشطاء حركة متابعة الشأن المحلي بتارجيست على إثر المهرجان الخطابي الذي كان مقررا تنظيمه يوم الأحد3 نوفمبر،وقد سبق لحركة متابعة الشأن المحلي والنواحي لأكثر من شهرين أن خاضت أشكالا عدة مطالبة برفع التهميش عن المدينة، وكذلك محاسبة المسؤولين على ملفات الفساد. كما أن هذه الأخيرة سبق لها أن أجرت حوارا مع والي المدينة على أرضية ملفها المطلبي، وكان والي مدينة الحسيمة قد التزم في ذالك اللقاء بتحقيق إ مجموعة من المطالب التي لا تحتمل التأجيل، لكن وحسب تصريح لأحد أعضاء الحركة فإن الوالي لم يلتزم بما اتفق عليه مما دفعهم للعودة مجددا للاحتجاج على التماطل والتسويف في حق مطالبهم العادلة والمشروعة.

وفي كلمة الوقفة التضامنية التي أنجزت بمدينة طنجة ذكر كريم الخمليشي أحد نشطاء الحركة بالمطالب التي خرجت من أجلها الساكنة، كما تحدث عن العسكرة التي طالت المدينة، وحجم المضايقات والاعتقالات في حق نشطاء الحركة،مؤكدا على الاستمرار في دعم الحركة ومطالبها حتى تحقيقهالا من داخل مدينة طنجة وخارجها

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.