وفود رسمية وقيادات سياسية ونقابية وحقوقية في وداع الراحل أحمد بنجلون

ودع ظهر اليوم مئات المواطنين من مختلف الأعمار والتوجهات السياسية المناضل والسياسي البارز أحمد بنجلون  الذي توفي صباح أمس الإثنين 02 فبراير في جنازة مهيبة انطلقت من بيت الفقيد بحي النهضة في اتجاه مقبرة الشهداء، بعد أداء صلاة الجنازة ظهر اليوم بمسجد ساحة الشهداء باب لعلو.

وفي جو من الحزن والأسى ترددت عبارة “عزاؤنا واحد” على ألسنة المشييعين، حيث سجل حضور شخصيات رسمية يتقدمها وزير الداخلية محمد حصاد و وزير العدل والحريات مصطفى الرميد، بوشعيب أرميل مدير الأمن الوطني وأحمد الحليمي المندوب السامي لمندوبية التخطيط، ومن القيادات السياسية والحزبية حضر الجنازة عبد الرحمان اليوسفي، ومحمد اليازغي،صلاح الوديع، ورئيس المنظمة المغربية لحقوق الإنسان محمد النشناش ومحمد الصبار وعدد من الوفود الحزبية، النقابية والسياسية.

وكان الراحل يعد من القيادات الحركة الإتحادية ومن مؤسسي حزب الطليعة الديمقراطي الإشتراكي، تعرض لأبشع انواع التعذيب النفسي والجسدي خلال سنوات الرصاص تركت أثرا باديا على حياته الصحية قبل أن يصارع المرض الذي أقعده وابعده عن الظهور.

10259322_557063371097493_5987575273351892078_n

10953187_557082437762253_594818778859250237_n

10978496_557059774431186_1085461514504460641_n

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.