وفاة أحد أعضاء البعثة المغربية للحج ومواراة جثمانه بطنجة

في جنازة مهيبة وري الثرى زوال اليوم الأربعاء 17 دجنبر بمقبرة المجاهدين بطنجة جثمان أحد أعضاء البعثة الملكية للحج المسمى قيد حياته “هلال أيناو” ،وذلك بحضور عدد من الشخصيات السياسية بالمدينة ، منهم عمدة المدينة وبعض رؤساء المقاطعات وعدد من المستشارين والنواب البرلمانيين وزملاءه في العمل.

وكان الفقيد قد تعرض لحادثة سير مروعة بمدينة القنيطرة مباشرة بعد عودته من الديار المقدسة  في ثاني أيام عيد الأضحى ، وتعرض خلالها لإصابات خطيرة أدخلته في غيبوبة طويلة دامت زهاء شهرين بالمستشفى العسكري بالرباط، إلى أن وافته المنية ليلة الإثنين/الثلاثاء.

وسبق للفقيد أن كان صحافيا بوكالة المغرب العربي للأنباء قبل أن يلتحق بالديوان الملكي.

تغمد الله الفقيد بواسع رحمته ورزق أهله الصبر والسلوان. إن لله وإن إليه راجعون

التعليقات مغلقة.