وضع ثلاثة أشخاص في الحجر الصحي بجزر الخالدات بسبب “إيبولا”

كشفت وزارة الصحة في جزر الكناري، اليوم الخميس، عما اعتبرته “أمرا بالغ الخطورة “، بعد ظهور أعراض مشابهة لحمى “ايبولا” على احد الأشخاص، مما أجبرها على تفعيل بروتوكول إيبولا في تينيريفي، وقامت باخضاع شخصين اخرين كانا على اتصال معه للحجر الصحي، كإجراء احترازي، على الرغم من عدم ظهور أية أعراض عليهما. وقد تم ادخال المريض الى مستشفى دي لا كانديلاريا، بعدما قام اشتكى لقسم المستعجلات بعدما اشتكى من حمى واعترافه بانه غادر السيراليون قبل ثمانية أيام. ورفض المسؤولين عن قطاع الصحة الادلاء بمزيد من التفاصيل حول هذا الشخص.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.