والي جهة طنجة محمد مهيدية يعاين سوق الجملة للخضر والفواكه ويفرض إجراءات جديدة للحد من الاكتظاظ

قام محمد مهيدية والي جهة طنجة تطوان الحسيمة صباح اليوم الإثنين 11 ماي بزيارة لسوق الجملة للخضر والفواكه بمدينة طنجة، حيث عاين كل الإجراءات والاحترازات الاحتياطية الحمائية من عدوى انتشار كورونا بصفوف التجار والعمال وكل مرتادي هذا المرفق الحيوي الذي يمول ساكنة وأسواق المدينة والنواحي بالخضر والفواكه.

وتحركت السلطات المحلية والقوات الأمنية خلال الاسبوع الفارط بعدما أصيب أحد التجار بفيروس كورنا، برغم كل النداءات الصادرة من قبل الإعلام والفعاليات بطنجة، وتحذيرها من الاكتظاظ الذي بات يعرفه سوق الجملة للخضر والفواكه، وزادت حدته مع بداية شهر رمضان.

ولم يرافق الوالي مهيدية خلال هذه الزيارة عمدة طنجة، أو أحد نوابه، حيث سجل غيابهم التام عن تتبع الشروط الصحية لهذه المرافق التابعة للجماعة، ومصادرها الجبائية الحيوية.

وتعرف أسواق القرب كذلك ازدحاما مماثلا، لم تنجح إجراءات السلطات في الحد منه، وعدم تمكنها من خلق إجراءات تنظيمية دائمة تحد من فوضى التجار والمتسوقون، وتبقى أسوق القرب بكل من مسنانة وبوخالف وبئر الشفا على رأس هذه الأسواق.

وتعرف مدينة ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا، بعدما سجلت حالات الإصابات بالوحدات الإنتاجية والسجن المحلي1 سات فيلاج.

يذكر أن مجموعة من الوحدات الإنتاجية ظلت تشتغل، ولم تقفل أبوابها التزاما بالحجر الصحي، مما تسببت في ارتفاع عدد الإصابات بمدينة طنجة.

وحسب مصادر أنوال بريس، بدأت مجموعة من الوحدات الإنتاجية للنسيج بالاتصال بالعمال والعاملات للالتحاق بالعمل قبل موعد 20 ماي، برغم ضيق هذه الوحدات الإنتاجية وعدم توفرها على شروط الصحة والسلامة.

فيروس كورونا، تفشي الجوع قبل الجائحة

رسميا : إيطالية تصادق على قانون تسوية وضعية المهاجرين غير النظاميين