هيئة حقوقية تدعو إلى مسيرة وطنية بالرباط ضد الفقر وتهاجم سياسة الحكومة في التشغيل

دعا المكتب التنفيذي للرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان إلى مسيرة وطنية يوم الأحد المقبل 19 أكتوبر 2014 بالرباط تخليدا لليوم العالمي لمحاربة الفقر الذي يصادف 17 أكتوبر من كل سنة.
وتأتي هذه المسيرة الوطنية التي ستنطلق مخن باب الأحد بداية من الساعة العاشرة صباحا (10:00) في اتجاه مقر البرلمان لإدانة الإستمرار وتعمق الانتهاكات ضد الفقراء، نتيجة النظام الاقتصادي السائد، وضخامة خدمات المديونية الخارجية وانعكاسات السياسة الليبرالية المتوحشة وخاصة بالنسبة لميزانية الدولة التي أصبحت متعارضة مع التنمية والتشغيل، واستمرار مسلسل الخوصصة، والانخراط الكامل في العولمة من موقع الضعف، والنهب السافر للمال العام والثروات الوطنية مع استمرار السلطات في نهج سياسة الإفلات من العقاب بشأن الجرائم الاقتصادية.”
ورفضت ذات الهيئة ما أسمته “استمرار المضاربات العقارية مما يشجع البناء العشوائي وانتشار الفقر استحالة التوفر على شقة حتى من الموظفين والعمال نظرا للمضاربات التي تساهم فيها حتى الدولة المغربية بواسطة مؤسسة العمران باثمنتها الصاروخية.”، وأعلنت تضامنها مع العمال والعاملات المطردين وطالبت بالتسوية القانونية بشكل سريع لكل نزاعات الشغل .
وعبر النداء الذي عممته الرابطة عن رفضه لسياسة الحكومة في مجال التشغيل وبالأخص التضامن التام مع نضالات الأطر العليا المعطلة وحاملي الإجازة، مع التأكيد على ضرورة تحمل الدولة لمسؤوليتها في تشغيل الشباب بكل فئاتهم وكذا التعويض عن فقدان الشغل وعن العطالة.
ومن الملفات التي تشتغل عليها الرابطة، نضالات الجماعات السلالية نموذج (أولاد سبيطة) ضد لوبيات العقار وفي مقدمتها شركة الضحى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.