اتصل بنا: contact@anwalpress.com

مقالات ذات صلة

1 تعليق

  1. رفيق داود المكوني

    قد تحلم فالجلاد وهو رب العالم الافتراضي فيكم او في عالمكم الافتراضي قد لعنه على لسان خزنته يوم جمعته في خطبته …..ولم يبقى في العالم الحقيقي ان نقول له
    استودعك الله من قتيل ………كما قال عبد الله بن عمر للحسين حين خانه من بايعوه فتاريخ العرب والمستعربة ملئ بالخيانات عياذا بالله

أترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أنوال بريس جميع حقوق النشر محفوظة 2017