نقابيو التوجه الديمقراطي (ا.م.ش) يستعدون لإضراب وطني ومسيرة بالرباط

دعا التوجه الديمقراطي داخل الاتحاد المغربي للشغل خلال انعقاد مجلسه الوطني في دورته الثالثة إلى الإنخراط في الإضراب الوطني  على صعيد قطاع الوظيفة العمومية والجماعات الترابية والمؤسسات العمومية ذات الطابع الإداري،  الذي دعا إليه  يوم 26 شتنبر الإتحاد النقابي للموظفين المرتبط بذات التوجه مع تنظيم مسيرة وطنية بالرباط يوم الخميس 30 أكتوبر المقبل، كتتويج لما أسموه “التعبئة النضالية من أجل خوض إضراب وطني التي ستتواصل طيلة شهر أكتوبر.

10649809_10152687262191265_2976375967666870731_n

كما أصدر نقابيو التوجه الديمقراطي بيانا ختاميا ثمن فيه قرار الإضراب العام الوطني المتخذ يوم 13 شتنبر من طرف المجلس الوطني للكونفدرالية الديمقراطية للشغل وقرار الإضراب الوطني والإضرابات القطاعية المتخذ من طرف الاتحاد المغربي للشغل ومن طرف الفيدرالية الديمقراطية للشغل يوم 20 شتنبر.

ويأعلن كذلك عزم الاتحاد المغربي للشغل ـ التوجه الديمقراطي على المشاركة في معركة الإضراب العام الوطني الوحدوي المنتظر تحديد توقيته من طرف التنسيق النقابي الثلاثي.

وقد قاطع المجلس الوطني ليوم السبت الأخير عدد من أعضاءه احتجاجا على ما أسموه حسب بلاغ منسوب إليهم توصلنا بنسخة منه  “الإقصاء وسياسة الهيمنة وعدم احترام مواقف العديد من المناضلات والمناضلين”.

10402971_10152687261601265_715696147747301585_n

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.