نقابة تهاجم الأمين الإقليمي للبام بالدريوش بعد حرمانها من استغلال قاعة عمومية

547573_139135959602216_1951236789_n

توصل الموقع ببيان تنديدي صادر عن الاتحاد الاقليمي لنقابات الدريوش والناظور المنضوي تحت لواء التوجه الديموقراطي للاتحاد المغربي للشغل موجه ضد عبد السلام الطاوس الأمين الاقليمي لحزب الأصالة والمعاصرة بالدريوش والذي يشغل في نفس الوقت منصب كاتب عام جمعية الفتح المسيرة لمركز تصفية الكلي بميضار، وذلك على خلفية حرمان الاتحاد الاقليمي من حقه في استغلال قاعة للندوات تابعة للمركز من أجل تنظيم يوم دراسي وطني، حيث قال مكتب الاتحاد أنه تلقى في البداية موافقة شفوية من طرف رئيس الجمعية المذكورة قبل أن يفاجأ بقرار الرفض من طرف كاتبها العام عبد السلام الطاوس بذريعة وجود خلاف بينهم وبين نقابة التوجه الديموقراطي. وفي نفس السياق طالب الاتحاد النقابي أعضاء الجمعية والمدعمين لها بتحمل مسؤوليتهم إزاء الحالة السيئة التي تطبع عملية تسيير المركز. هذا ويعتبر مركز الفتح لتصفية الكلي بميضار من أكبر المراكز المتخصصة في مجال تصفية الدم على المستوى الوطني وتم بنائه بمبادرة من ساكنة المنطقة وجمعيات ريفية نشيطة بالخارج وبعض الجهات الغير الحكومية بأوروبا، ويتوفر على قاعات خاصة بالندوات تمنح للأحزاب والجمعيات وغيرها، وكان من المقرر أن يحتضن يوما دراسيا وطنيا يتضمن عروضا تهم الحياة المهنية والاجتماعية للعمال من تأطير قياديين من الاتحاد المغربي للشغل، إلا أن رفض الكاتب العام للجمعية المسيرة للمركز منح القاعة للنقابة جعل مكتبها الاقليمي يصدر بيانا شديد اللهجة حول هذا الموضوع .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.