نقابة المحامين ببيلباو تطالب باطلاق سراح معتقلي حراك الريف

أصدرت نقابة المحامين ببيلباو ومنطقة بيسكايا باسبانيا اعلانا مؤسساتيا يخص الاحكام الصادرة في حق معتقلي حراك الريف، وجاء في حيثيات الاعلان أنه بعد ملتمس تقدم به عضو النقابة الاستاذ عبد الخالق بنتهامي، تم تبني اعلان مؤسساتي جاء فيه: مطالبة النقابة باطلاق سراح معتقلي الحراك، كما طالبت باجراء بحث جدي في حادثة مقتل محسن فكري وتحديد المسؤول عن ذلك، وطالب الاعلان ايضا بوضع حد لعسكرة الحسيمة ووقف القمع ضد المتظاهرين السلميين وخاصة النساء.

وجاء في الاعلان أن النقابة ترفض الاحكام الجائرة التي صدرت في حق معتقلي الحراك، وتطالب بالحاح باحترام حقوق النشطاء المعتقلين، وترفض خرق حقوق الدفاع والخروقات التي شابت المحاكمة.

من جهة أخرى طالب الاعلان الحكومة بالاستجابة للمطالب الشعبية للحراك، من تحسين الظروف الاجتماعية والاقتصادية والثقافية للمنطقة، كما طالب الحكومة والمعارضة بالعمل على فتح حوار جاد مع قادة الحراك من أجل حل المشكل وتصحيح المسار وتجاوز اثار السياسة العقابية المسلطة على المنطقة.

وأشار اللاعلان الى أنه تم ارسال 3 نسخ منه الى الجهات المعنية، حيث تم ارسال نسخة الى ممثل الاتحاد الاوربي المكلف بحقوق الانسان، ونسخة تم توجيهها الى الحكومة الاسبانية، فيما تم توجيه النسخة الثالثة إلى السفارة المغربية بمدريد.

وتجدر الاشارة إلى أن الاستاذ عبد الخالق بنتهامي ينحدر من تماسينت اقليم الحسيمة، عضو نشيط في نقابة المحاميين ببيلباو، ناشط وعضو منظمة العفو الدولية، سبق أن استضافه البرلمان الباسكي لمرتين، لتقديم تقارير حقوقية حول ما يجري في الريف، وكذا لتقديم ملتمسات من أجل اصدار قرارات برلمانية تخص حراك الريف، كان اخرها القرار الصادر عن البرلمان الباسكي قبل ثلاثة أسابيع باجماع كل الاحزاب الممثلة فيه حول رفض واستنكار الحكام الصادرة في حق معتقلي الحراك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.