نشطاء الحسيمة يمنعون السلطات المحلية من تطويق ساحة الشهداء بحواجز حديدية

نزل نشطاء الحراك بالحسيمة إلى ساحة الشهداء لمنع تطويقها من طرف السلطات المحلية، وكانت هذه الاخيرة قد شرعت في تطويق الساعة بحواجز حديدية بدعوى تهيء الساحة لاقامة معرض تنشطه بعض الجمعيات. وهو الامر الذي اعتبره النشطاء مجرد حيلة لتطويق الساحة ومنع النشطاء من اقامة انشطتهم الاحتجاجية، حيث كانت هذه الساحة الحضن الذي احتضن كل الاشكال الاحتجاجية التي انطلقت بالحسيمة منذ وفاة محسن فكري مطحونا يوم 28 أكتوبر 2016

ووجه ناضر الزفزافي نداءً الى الساكنة من أجل النزول الى الساحة ومنع استكمال تطويقها من طرف السلطات، وهو النداء الذي استجابت له الساكنة اذ سرعان ما توافت على الساحة وتم تنظيم وقفة احتجاجية عارمة ما زالت مستمرة لحد الان، كما منح النشطاء مهلة محددة في 12 ساعة للسلطات المحلية من أجل اخلاء الساحة أو الاقدام على اشكال احتجاجية نوعية وتصعيدية منها تنظيم اعتصام مفتوح في الساحة الى غاية تراجع السلطات عن تطويقها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.