نجيب الوزاني يكشف أسباب ترشحه بالحسيمة ويتهم “حزبا” بمحاولة فرض نظام الحزب الوحيد

 

في أول خروج إعلامي له في سياق الحملة الإنتخابية خرج نجيب الوزاني الأمين العام لحزب العهد الديمقراطي بتصريح مصور يشرح فيه الأسباب التي دفعته إلى الترشح بالجماعة الحضرية لمدينة الحسيمة لأول مرة.

وقال الوزاني أن الهدف من ترشيحه ليس هو  الحصول على كرسي معين، وأنا كنت برلمانيا سابقا وتخليت عن ذلك طوعية في الإنتخابات البرلمانية الأخيرة” وأضاف أنه لما جاء إلى الحسيمة وجد حزبا معينا هو المتحكم في تسيير المدينة بشكل عشوائي ويمارس هذا الحزب أسلوب التهديد والترغيب لتعزيز صفوفه.

واتهم الوزاني الحزب المقصود بمحاولة محو جميع الأحزاب بالمدينة والبقاء وحده في الساحة كحزب وحيد لفرض توجهه، مع العلم أن نظام الحزب الوحيد هو السبب المباشر في اندلاع الثورات مؤخرا بعدد من الدول العربية.

ورفض الوزاني القبول بالتهديد الذي يمارس الحزب المقصود بالحسيمة ولن نقبل بفكرة إما معنا وإما “سنخلق لك مشاكل” ، لأنه في حالة قبولنا بهذه الفكرة يجب علينا هجرة المدينة أو القبول “بمسح الكابة” ، وفي نبرة التحدي يقول الوزاني ” اذا كان بإستطاعتهم ادخال الناس الى السجن فليبدأو بي”

واشتكى الأمين العام لحزب العهد الديمقراطي من ممارسات حزب الأصالة والمعاصرة (وإن لم يسميه بالإسم مباشرة) تجاه أعضاء حزبه، حيث يتم تهديدهم للإنضمام إلى الجرار.

الفيديو:اضغط هنا

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.