نبيل بنعبد الله يشعل مواقع التواصل الاجتماعي بصورته وهو يصلي

جدل كبير و نقاش حاد على صفحات شبكات التواصل الإجتماعي”الفايسبوك/تويثر”تلك التي خلقها الأمين العام لحزب التقدم و الإشتراكية، ووزير السكنى والتعمير “نبيل بن عبد الله”، عندما ظهر في صورة وهو يقيم الصلاة، وهي اللقطة التي أخذت تؤيلات عدة لدى رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

الجدل الذي إنطلق منذ خمسة أيام مازال مستمرا بسبب صورة لزعيم الحزب الشيوعي المغربي و هو يصلي،على غرار “حميد شباط”زعيم حزب الإستقلال، الأمر الذي إعتبره العديد حملة إنتخابية سابقة لأوانها.

دواس محمد أحد النشطاء الفايسبوكيين كتب على صفحته”نبيل بن عبد الله يوثق صلاته بالصور كدعاية إنتخابية على طريقة العدالة والتنمية إستغلال الدين في السياسة إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء وهو أعلم بالمهتدين”.

بينما غرد محمد البطيوي مستهزء:” هههههههههههههه أظن انه لا توبة مع ممارسة السياسة بل هي موضة جديدة من ابداع السي بن عبد الله، تتمثل في الدمج بين الأصالة والمعاصرة والتقدم و التصوف ه …. . وزعمة الاخوان ( اخوة من)”، اما الناشط حراق أنس فقد إعتبر “الصلاة بالطلق ،،،،،،جديد الشيوعيين.

تجدر الإشارة،الى كون العديد من زعماء السياسيين بالمغرب،بدأو في نشر صورهم إما يؤذون واجب الصلاة، أو في أعمال إجتماعية أخرى، بشكل يتزامن مع اقتراب الاستحقاقت الانتخابية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.