نبيل أحمجيق يستعير مقولة روسو ردا على الرميد: “أفضل الحرية المقرونة بالخطر على السلام المقرون بالعبودية”

اختصر نبيل أحمجيق أحد نشطاء حراك الريف المحكوم بعشرين سنة تعليقه على تصريح مصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان بضرورة تقديم معتقلي حراك الريف “للنقد الذاتي”، بمقولة لجون جاك روسو “أفضل الحرية المقرونة بالخطر على السلام المقرون بالعبودية”، وذلك عبر اتصال هاتفي بأخيه محمد أحمجيق.

وقام محمد أحمجيق، أخ بلبل الحراك الشعبي بالريف بنشر تدوينة عبر حسابه بالفايسبوك عقب الاتصال الهاتفي من أخيه المعتقل بسجن عكاشة ردا على تصريح الرميد ” وزير حقوق الانسان”، والذي طالب معتقلي الحراك الشعبي بالريف بضرورة القيام بمراجعات عبر قيامهم بالنقد الذاتي.

الإشادة بالنساء المقاولات بإقليم الحسيمة في دورة غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة الشمال

القطيعة مع الفرنسية واجبة والمرور السريع إلى الإنجليزية ضروري