موظفو جماعة إمرابطن بإقليم الحسيمة يتحدون ضد رئيس الجماعة لهذا السبب

بعد إتهامه لرئيس جماعة إمرابطن بإقليم الحسيمة، بالتهجم عليه بألفاظ نابية ومحاولة الاعتداء عليه جسديا،
وتقديم شكاية لدى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بالحسيمة حول ما تعرضّ له من طرف رئيس الجماعة بسبب ما قدمه في شهادته في موضوع وفاة تلك المرأة. وجد عبد الكريم المرابط نفسه اليوم الخميس 30 يونيو، يشتغل في أعمال النظافة بعدما كان يشتغل مسؤول إستقبال وأعمال مكتبية داخل الجماعة، وجاء قرار تكليفه بهذه المهمة الجديدة كإجراء إنتقامي وتأديبي في حقه من طرف رئيس الجماعة.

وعلاقة بالموضوع، إجتمع موظفو الجماعة يوم أمس الأربعاء من أجل التداول في كا تعرض له زميلهم عبد الكريم المرابط من سب وشتم ومضايقات من طرف رئيس الجماعة، وخلص إجتماعهم إلى إصدار بيان تضامني، أجمعوا فيه على إستنكارهم الشديد للسلوك الغير المسؤول الصادر من طرف رئيس الجماعة وعن تضامنهم مع زميلهم في محنته.
وأجمعوا كذلك على عزمهم الدخول في أشكال نضالية تضامنية مع زميلهم وتصون كرامتهم.

ويذكر أن رئيس الجماعة أخفق لمرتين متتاليتين من عقد الإجتماع الاستثنائي للمجلس بسبب عدم إكتمال النصاب القانوني، حيث قاطع أغلب أعضاء المجلس إجتماعات المجلس كنوع من الإحتجاج على الممارسات اللاإنسانية لشخص الرئيس في حق الساكنة وكان آخرها تعامله بشكل مهين مع الموظف عبد الكريم المرابط.

commune-imrabten-tamassinte1 commune-imrabten-tamassinte2 commune-imrabten-tamassinte

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.