مواطن يضرم النار في جسده بعد منعه من الإحتجاج أمام ولاية العيون

نقلت مصادر إعلامية أن مواطنا يسمى عبد السلام الصالحي أضرم النار في جسده زوال اليوم الأربعاء أمام مقر ولاية العيون احتجاجا على عناصر “مخازنية” تدخلت لإبعاده من عين المكان.

وحسب ذات المعلومات فالضحية كان يحتج على إهمال ملفه في التوظيف الذي يحمل رسالة من الملك الراحل الحسن الثاني تقضي بتوظيفه بالبلدية وظلت جامدة منذ 20 سنة خلت.

ونقل الضحية إلى مستشفى أكادير لتلقي العلاجات من الحروق التي تعرض لها جراء إضرام النار في جسده .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.