مهنيو الصيد الساحلي بالمغرب يطالبون بالإعفاء الكلي من الضريبة على القيمة المضافة

التمست الكونفدرالية الوطنية للصيد الساحلي بالمغرب خلال اجتماعها السنوي المنعقد بمدينة أكادير يوم 19 دجنبر الجاري الإعفاء الكلي من الضريبة على القيمة المضافة ” لكونها تشكل ضربة قاضية” لقطاع الصيد البحري الساحلي المثقل بكثرة الرسوم والضرائب.

وطالبت الكنفدرالية بتراجع الحكومة عن تطبيق الضريبة على القيمة المضافة في هذا القطاع وترى فيه ” حيفا ضريبيا وعبئا ماديا إضافيا”.

و في كلمة ألقاها رئيسها محمد أومولود طالب بتعميم جهاز الرصد وتحديد الموقع على جميع الأصناف المتدخلة في نشاط الصيد البحري ومراجعة الرسوم المترتبة عن هذا الجهاز.

ومن بين التوصيات التي تمخضت عن الاجتماع المطالبة بدعم ثمن المحروقات وإشراك ” المهنيين الحقيقيين ” في اتخاذ جميع القرارات التي تعني قطاع الصيد البحري الساحلي وتحيين عملية العصرنة ” التي ناضل من أجلها المهنيون خلال عقود “.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.