منع وقفة احتجاجية بآيت يطفت و توقيف ومطاردة نشطاء لجنة الحراك

الصورة من الأرشيف

منعت قوات الأمن المشكلة من الدرك والقوات المساعدة الشكل النضالي الذي أعلنت عنه لجنة الحراك الشعبي بآيت يطفت، في سياق سلسلة الأشكال النضالية بمختلف مناطق الريف المطالبة بإطلاق سراح المعتقلين والمطالب الاجتماعية الأخرى.
وتواجدت القوات العمومية مباشرة بعد مغرب اليوم بالمركز الحضري باسنادة والذي اعتادت الساكنة ان تجسد فيه اشكال نضالية بعد صلاة التراويح؛ حيث لاحقت النشطاء وتوقيف بعض النشطاء لمدة محدودة حيث تم نزع الهواتف وتفتيش مضامينها، والتهديد باعتقال النشطاء في حالة استمرارهم في أشكالهم التضامنية من اجل إطلاق سراح المعتقلين.
وتقدم قوات الامن قائد بني بوفراح المتهم بقيادة هجوم سابق على نشطاء الحراك و عمل على توجيه تهديدات بالاعتقال لبعض نشطاء الحراك في حال استمرارهم في أشكالهم الاحتجاجية من اجل التضامن مع معتقلي الحراك بالريف.
وشملت تهديدات القائد وقوات الأمن المرافقة كل من تواجد بالمركز الحضري بعد صلاة التراويح، حيث خلق جو من التهديد والاستفزاز الغرض منه تحييد الساكنة وعزلهم على نشطاء الحراك حسب نشطاء بالمنطقة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.