منخرطو التعاضدية العامة (MGPAP) بطنجة يحتجون أمام مقر “الكنوبس”

احتج العشرات من منخرطي التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية بطنجة أمام مقر الصندوق الوطني لمنظمات الإحتياط الإجتماعي (CNOPS) لمطالبة مدير هذا الأخير بالتراجع عن قراره القاضي بمنع عدد من المستخدمين من ولوج النظام المعلوماتي الخاص بمعالجة ملفات المرض  (أسكيف) لمنخرطي التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية.

وفي تصريح لـ”أنوال بريس” قال بوجمعة الهيلالي عضو المجلس الإداري للتعاضدية أن القرار ” أثر بشكل كبير على السير العادي لخدمات التعاضدية بصفة عامة وطنجة بصفة خاصة بعد توقيف أقنان 29 مستخدما على الصعيد الوطني ومن بينها ثلاثة لمستخدمين بطنجة”.

وأضاف ذات المسؤول أن رئيس المجلس الإداري للتعاضدية العامة قرر رفع دعوة قضائية ضد مدير “كنوبس” .

وسبق لمدير التعاضدية العامة أن أصدر بلاغا موجها لعموم المنخرطات والمنخرطين يخبرهم فيه أنه تقرر استقبال الملفات بالمندوبيات الجهوية والإدارة المركزية بداية من الإثنين 21 مارس لمدة ساعتين من الثانية زوالا إلى الساعة الرابعة والنصف مساءً، مع الغحتفاظ بمواقيت الإستقبال بشكل عادي فيما يخص إيداع ملفات الخدمات التكميلية.و تخصيص الفترة الصباحية لمعالجة الملفات الواردة من الأقاليم ومكاتب القرب وعبر البريد.

وبدأ المشكل ما بين مدير “الكنوبس” و رئيس المجلس الإداري للتعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية بداية شهر مارس عندما أقدم مدير “الكنوبس” على توقيف أقنان 26 مستخدما بعد تحيينى قاعدة الأقنان السرية وذلك بدعوى عدم وجود علاقة قانونية لهؤلاء بالتعاضدية العامة.

12915077_10208911842292153_194447812_oكنوبس

 

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.