منتدى حقوق الإنسان لشمال المغرب يدعو إلى فتح تحقيق نزيه وعاجل في وفاة احد المهاجرين من جنوب الصحراء ويؤكد عزمه الترافع على الملف..

أصدرت التنسيقية المحلية لمنتدى شمال المغرب بطنجة بيانا حول الاحداث التي عاشتها المدينة مؤخراً اثر مقتل أحد المهاجرين من دولة الكاميرون، والذي يقول رفاقه أنه تعرض للدفع من الطابق الرابع من طرف القوات العمومية مما أدى الى وفاته، وطالب البيان بفتح تحقيق نزيه في الموضوع ومنح ضمانات للشهود كي يدلوا بشهاداتهم في الموضوع، كما أشار البيان إلى أن المنتدى يؤكد عزمه على الترافع في الموضوع وإعداد تقرير مفصل عن الأوضاع اللانسانية التي يعيشها المهاجرون من جنوب الصحراء في المدينة. وفيما يأتي نص البيان كما وردنا:

بيــــــان

    على اثر المداهمات التي عرفتها مساكن المهاجرين جنوب الصحراء ببوخالف طنجة يوم الأربعاء ومباشرة بعد تناهي إلى علم التنسيقية المحلية بطنجة نبأ وفاة أحد المهاجرين من جنسية كاميرونية المسمى قيد حياته سيدريك بيدي انتقلت لجنة عن المنتدى إلى عين المكان و أعدت تقريرا أوليا  و بعد الاطلاع إلى شهادات أصدقائه و شهود عيان ,فان التنسيفية المحلية تسجل ما يلي:

1-  تقديم تعازيها الحارة لعائلة الضحية ,مع مطالبتها بفتح تحقيق نزيه وعاجل من طرف السلطات القضائية, لتسليط الضوء على الظروف المريبة التي توفيت فيها الضحية ، خصوصا و أن هذا الحادث ليس الأول من نوعه , فقد سبقته وفاة المسمى موسى سيك من جنسية سينغالية بتاريخ 10-10-2013  مما يسبغ الكثير من الشك على الروايات الرسمية , خصوصا و أن الشهود يتحدثون عن رميه من طرف القوات العمومية بعد محاصرته بالشقة التي يقطنها , وحيث يجب توفير ضمانات للشهود من أجل إدلائهم بشهاداتهم , و إحالة مرتكبي هذا الفعل متى ثبت أمام القضاء.

2-    تدين خيار الحسم الأمني الذي تنهجه الدولة في التعامل مع المهاجرين ,في تعارض تام مع يتم التسويق له من طرف الأبواق الرسمية من اهتمام بأوضاع المهاجرين  ,وتدعوها إلى احترام التزاماتها بوصفها بلد عبور وإقامة للمهاجرين في تمكينهم بالحقوق الأساسية كما هي منصوص عليها في العهود و الاتفاقيات الدولية ذات الصلة . والكف عن جميع ضروب المعاملات السيئة  و القاسية التي ترافق عمليات التمشيط و احترام القانون في مداهمة المنازل أو التي تصاحب إجراءات الإبعاد لمواطني جنوب الصحراء إلى الحدود.

3-    عزمها على الترافع على هذا الملف وإعداد تقرير مفصل عن الأوضاع اللاانسانية التي يوجد عليها المهاجرين و فضح تجاوزات  السلطات في حقهم

عن التنسيقية المحلية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.