ملاييين المصريين قي الميادين ضد مرسي

[vsw id=”vxhcDzoCe9g#at=79″ source=”youtube” width=”630″ height=”344″ autoplay=”no”]

رصدت مروحية عسكرية تابعة للقوات المسلحة أعداد المتظاهرين المشاركين في تظاهرات «30 يونيو»، التي دعت لها قوى سياسية وحزبية للمطالبة برحيل الرئيس محمد مرسي، والدعوة لانتخابات رئاسية مبكرة، في محيط التحرير وقصر الاتحادية الرئاسي.

وشهدت مظاهرات، الأحد، «30 يونيو» خروج حوالي 20 مسيرة ومظاهرة من مختلف أنحاء القاهرة نحو ميدان «التحرير»، وقصر «الاتحادية» الرئاسي، تلبية لدعوة حركة «تمرد»، لسحب الثقة من الرئيس محمد مرسي، وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة.

وفي الوقت الذي تمركزت فيه المظاهرات والاعتصامات داخل الميادين الكبرى بالمحافظات، بجانب «التحرير» و«الاتحادية»، في القاهرة، أغلق متظاهرون عددًا من المجالس المحلية ودواوين عام المحافظات لإعلان حالة العصيان المدني، حتى سقوط نظام جماعة الإخوان المسلمين.

وحددت القوات المسلحة، في بيان للقيادة العامة، الإثنين، مهلة 48 ساعة لتلبية مطالب الشعب في مظاهرات 30 يونيو، وإلا ستتدخل وتعلن عن «خارطة مستقبل، وإجراءات تشرف على تنفيذها».

وأكد البيان الذي أذاعه التليفزيون الرسمي أن الساحة المصرية شهدت، أمس، مظاهرات وخروجاً لشعب مصر العظيم ليعبر عن رأيه وإرادته بشكل سلمي وحضاري غير مسبوق، و«رأى الجميع حركة الشعب المصري وسمعوا صوته بأقصى درجات الاحترام والاهتمام»، مشددًا على أنه «من المحتم أن يتلقى الشعب رداً على حركته وعلى ندائه من كل طرف يتحمل قدراً من المسؤولية في هذه الظروف الخطرة المحيطة بالوطن».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.