معطلو التنسيق الإقليمي بالحسيمة يتعرضون للتعنيف ويتوعدون بالخروج في 20 فبراير

تعرض أمس الأربعاء 10 فبراير معطلو ومعطلات فروع التنسيق الإقليمي بالحسيمة لتدخل أمني أثناء عزمهم على تنفيذ الشكل الإحتجاجي المقرر أمام مقر عمالة الحسيمة.

التدخل أسفر عن نقل أحد المعطلين إلى المستشفى بعد تعرضه لكسر باليد لتلقي العلاجات الضرورية.

وندد المعطلون من خلال كلمة عضو السكريتارية بما أسموه ” المنع والقمع الذي يتعرضون له، و ” سياسة التماطل والأذان الصماء الذي ينتهجها المسؤولين اتجاه مطالب المعطلين” .

 

وتأتي هذه المعركة حسب بلاغ سابق للسكرتارية الإقليمية جوابا على “استخفاف وتجاهل المسؤولين محليا إقليميا و جهويا للملف المطلبي للمعطلين المتعلق بالوعود العالقة و إيجاد حلول معقولة و عـاجلة بدل سياسة الحصار والمنع والمقاربة الامنية.”

وتضمن البلاغ برنامجا نضاليا حدد من خلاله المعطلون تنفيذ وقفات احتجاجية على مستوى الفروع يوم الثلاثاء 16 فبراير وتنظسم مسيرة شعبية بالحسيمة يوم 20 فبراير .

files

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.