معرض تشكيلي للفنانة جميلة العلوي مريبطو بتطوان

و م ع

افتتحت الفنانة التشكيلية جميلة العلوي مريبطو ،مساء أمس الخميس بقاعة المكي مغارة بتطوان ، معرضا للوحاتها التشكيلية تحت شعار (حين تداعب الريشة الرقمية التراث التطواني).

ويرتكز العمل الفني للتشكيلية والمهندسة والزجالة جميلة العلوي مريبطو على آلية هندسية وتصاميم بديعة مستوحاة من التراث التقليدي المغربي الاصيل ، تختزل حياة المرأة المغربية عامة والتطوانية بشكل خاص في معيشها اليومي وفي أفراحها وخباياها وأسرارها.

وأكدت الفنانة في هذا السياق أن اهتمامها بالمرأة ليس تعصبا لها بل تكريما لها باعتبارها صلب المجتمع والعمود الفقري للحياة الانسانية التي تزخر بأجمل المعاني ، مشيرة الى أن ابداعاتها ذات طابع انساني عام وتعد صلة وصل بين الماضي والحاضر ، الذي لا يتغير منه في تعاقب الازمنة الا الشكل لتبقى للمرأة الدور الجوهري في صيرورة الحياة كأم وأخت وزوجة وابنة ومربية ، وهي دائما متألقة في جميع الميادين لما حباها الله من صبر وجمال وذكاء وارادة .

وعن تقنية استعمال الريشة الرقمية ، قالت الفنانة انها تستعملها كنوع جديد من الابداع التشكيلي وذلك ارتباطا بمهنتها كمهندسة ديكور ،معتبرة أن تغيير الريشة العادية بالريشة الرقمية لا يغير من كنه الابداع أي شيء إلا ما كان من وسائل العمل التي تتماشى وضرورات العصر وتحولاته ، مضيفة أن هذا الاسلوب لا ينقصه إبداع في الرسومات وتنسيق الألوان.

وسبق للفنانة مريبطو أن أقامت معرضين فرديين عام 2012 بدار الثقافة بتطوان ومعرضا آخر بمناسبة اليوم العالمي للمرأة سنة 2013 ، كما عرضت بتطوان مؤخرا لوحاتها بدار الصنائع إلى جانب مجموعة من الفنانات التشكيليات المغربيات والعربيات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.