معتقلو الأطر العليا التسعة مضربون عن الطعام ورفاقهم خارج السجن ينضمون للخطوة

10406663_762790940439768_6676669222173584849_n

لأطر العليا والمجازة المعطلة بالرباط

الرباط في: 25- 06- 2014

بعد مرور ثلاثة أشهر كاملة على الاعتقال التعسفي الذي تعرض له تسعة مناضلين ينتمون إلى الأطر العليا و المجازة المعطلة المرابطة بشوارع الرباط، وهم على التوالي: مصطفى أبو زير- أحمد النيوة- الخامس مفيد- العلالي محمد- سليمان بنيرو- يوسف محفوظ- عبد الحق الحر- عزيز الزيتوني- رشيد بنحمو، حيث يقبعون الآن بالسجن المركزي -الزاكي- في ظروف أقل ما يمكن أن يقال عنها إنها حاطة بالكرامة الإنسانية، ناهيك عن الاستفزازات والمضايقات اليومية التي يتعرضون لها، حيث لم يشفع لهم كونهم حاملو شهادات عليا، ولا كونهم معتقلو قضية البطالة بالمغرب ولا وضعهم الاجتماعي والعائلي المزري…، بل لم يزد الأمر هذه الدولة البئيسة إلا تعنتا في احتجاز المناضلين التسع وعدم تقديمهم للمحاكمة إلى يومنا هذا، في خرق فاضح لكل الأعراف والمواثيق الدولية التي التزم بها المغرب في مجال حقوق الإنسان والحريات العامة، وخاصة الحق في التنظيم والتظاهر السلميين وضمان الحق في الشغل و العيش الكريم. أمام هذا الوضع الخطير الذي تعرفه قضية معتقلينا السياسيين التسع، وأمام صمت الرأي العام الوطني والدولي عن هذه الجريمة النكراء، قررنا نحن الأطر العليا والمجازة المعطلة المرابطة بشوارع الرباط خوض إضراب إنذاري عن الطعام لمدة 48 ساعة قابلة للتمديد، بالموازاة مع الإضراب عن الطعام الذي يخوضه معتقلونا التسع من داخل سجن الزاكي المشؤوم، يومه الأربعاء 25 يونيو 2014 ابتداءَ من الساعة الرابعة مساءَ. وإذ نحمل الدولة كاملة المسؤولية إلى ما ستؤول إليه الأوضاع، سواء من داخل السجن سيء الذكر – الزاكي- أو من خارجه نؤكد بالمقابل عزمنا على خوض معارك نضالية أكثر تصعيدا، كما نناشد كل المنظمات والهيآت الحقوقية والسياسية والنقابية وكل الأصوات الديموقراطية من أجل التدخل العاجل لوقف هذه الجريمة البشعة في حق خيرة أبناء الشعب المغربي البطل.

10313006_762791780439684_3614336884566690096_n

10406363_762791897106339_8771355962518900825_n

10509764_762791843773011_2631190540848105576_n

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.