مسيرة تاريخية بمدينة العروي بحضور أقرباء الزفزافي

 نجح الحراك الشعبي بمدينة العروي بتنظيم أحد أكبر المسيرات الشعبية في تاريخ حراك الريف بالمدينة. وعرفت المسيرة مشاركة الالاف من ساكنة مدينة العروي بالاضافة الى حضور وازن للعديد من نشطاء الحراك الشعبي بأقاليم الريف ومنهم نوال بنعيسى الناشطة البارزة في حراك الحسيمة وبعض أقرباء ناصر الزفزافي و “عيزي احمذ” سفير تماسينت…

انطلق الشكل النضالي بوقفة حاشدة بساحة وسط المدينة رددت فيها الجماهير الشعبية شعارات الحراك الشعبي بالريف وأهمها اطلاق سراح كل نشطاء الحراك بكامل اقاليم الريف. وتحولت الوقفة الى مسيرة حاشدة تتقدمها خالة الزفزافي لينضم البها الاف المواطنين لتجوب الشارع الرئيسي للمدينة.

وقرر نشطاء الحراك تحويل المسيرة التاريخية الى اعتصام أمام مقر الدرك الملكي بالمدينة حتى اطلاق احد المعتقلين الذي تم اعتقاله نفس اليوم اثر حمله للافتة كتب عليها مطالب الحراك المحلية لمدينة العروي. وتوج الاعتصام باطلاق سراح الناشط، لتستكمل المسيرة طريقها الى نقطة النهاية التي حددت بالحديقة العمومية بالعروي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.