محمد المساوي يردّ على خطاب الفتنة ويتحدث عن حراك “كفى من الحكرة” ودلالات رفع علم جمهورية الريف في المسيرات الشعبية بالحسيمة

في هذا الفيديو لمدير تحرير أنوال بريس، يتحدث محمد المساوي عن جملة من النقاط المرتبطة بالحراك الشعبي “كفى من الحكرة” الذي اندلع بعد طحن الشهيد محسن فكري بتلك الطريقة البشعة، ويردّ أساسا على خطاب الفتنة الذي يروجه المخزن وخدامه من أجل تسفيه الحراك وتخوينه.

كما يتحدث محمد المساوي في الفيديو عن دلالة رفع علم جمهورية الريف في عهد محمد بن عبد الكريم الخطابي في مسيرات الاحتجاج الشعبي بمدينة الحسيمة، ويوضح أن ابناء منطقة الريف ليس لهم نزوع انفصالي بقدر ما لديهم نزوع نحو الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية، ويؤكد أن قضية الشهيد محسن فكري هي النقطة التي افاضت الكأس وليست قضية معزولة عن باقي القضايا، مثل ملف شهداء 20 فبراير بالحسيمة، واغتيال الشهيد كمال الحساني وكريم لشقر، وقضية مي فتيحة بالقنيطرة وكمال العماري بأسفي، وغيرهم من شهداء الشعب المغربي.

كما وجه المساوي نداء الى أبناء الشعب المغربي قاطبة ليضعوا يدا في يد للقطع مع سياسة المخزن؛ سياسة الحكرة والتفقير والتجويع..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.