محمد الحموتي وكيلا للائحة البام بالحسيمة ورئيس جماعة إمرابطن يعقد صفقة “سرية” مع القيادي البامي…

أزاح محمد الحموتي، رئيس اللجنة الوطنية للانتخابات لحزب الأصالة والمعاصرة، منافسه البرلماني الحالي ورئيس بلدية الحسيمة محمد بودرا، اليوم الأحد خلال إجتماع لأعضاء الحزب بإقليم الحسيمة، عن رأس لائحة البام بالحسيمة. محمد الحموتي قريب إلياس العماري الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة تربع على رأس لائحة حزب الأصالة والمعاصرة بعدما كانت حظوظه ضعيفة نظرا لكون أغلبية رؤساء الجماعات والبلديات بإقليم الحسيمة كانوا مع التصويت لصالح محمد بودرا كوكيل للائحة البام بالحسيمة…
لكن تدخل إلياس العماري، بحسب مصادر وثيقة، قلب موازين القوى، حيث حث في اتصال هاتفي مع رؤساء الجماعات اللذين كانو ينوون مقاطعة الإجتماع، على حضور الاجتماع ودعم قريبه محمد الحموتي.

وعلاقة بالموضوع، أفادت مصادرنا أن الحموتي أكد في الاجتماع أن عضوية رئيس جماعة إمرابطن المتهم بالتسبب في وفاة إمرأة وإهانة موظف بالجماعة ما زالت سارية، وتفيد بعض المصادر أيضا أن تشبث الأصالة والمعاصرة ب”تاجر المخدرات” السابق راجع لكون الأخير سمسار إنتخابي، وقد عقد صفقة سرية مع القيادي بالحزب محمد الحموتي من أجل تجميع 1200 صوت من تماسينت لصالح الأصالة والمعاصرة مقابل حمايته والدفاع عنه، حسب ذات المصادر.
ومن جانبه، طمأن الحموتي رئيس جماعة إمرابطن وأكد له أن الحزب لن يدخر جهدا في الدفاع عنه ومساندته في محنه أمام القضاء على خلفية تهمة التسبب في مقتل إمرأة وإهانة موظف…

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.