محكمة جرائم الاموال تدين رئيس جهة الشرق بسنة سجنا نافذا

حكمت محكمة جرائم الأموال في فاس، بسنة سجنا نافذا في حق رئيس جهة الشرق عبد النبي بعيوي من حزب الاصالة والمعاصرة، فيما قضت ذات المحكمة بسجن عمر حجيرة القيادي الاستقلالي بجهة الشرق بسنتين سجنا نافذا.
وكان بعيوي وحجيرة قد حصل على البراءة ابتدائيا سنة 2017، لكن عادت محكمة جرائم الاموال بفاس لتدينهم في مرحلة الاستئناف.

وتعود حيثيات الملف الى الفترة بين 2006 و2009 حيث توبع المسؤولان الى جانب شركاء لهم، توبعوا بتهم تبديد واختلاس أموال عامة والتزوير. كما أن تقرير سابق للمجلس الاعلى للحسابات كان قد تضمن هذه الاختلات التي حدثت في تسيير المجلس الجماعي لمدينة وجدة في تلك الفترة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.