محاكمة “بيدوفيل” أمريكي بمراكش والـ AMDH تنصب نفسها طرفا مدنيا

مثل اليوم 26 نونبر “البيدوفيل” الأمريكي ” ستيفنز هاولاي تشايز” أمام محكمة الإستئناف بمراكش والمتابع في حالة اعتقال منذ الثاني عشر من أكتوبر الماضي.

البيدوفيل الأمريكي البالغ من العمر 55 سنة متهم بجنايات استدراج قاصر  يقل سنه عن 12 سنة عبر التدليس، وهتك عرض قاصر بالعنف، ومحاولة استدراج قاصر بالتدليس، وهي التهم المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصلين 472 و485 والمادة 114 من القانون الجنائي.

وأفاد مصدر حقوقي أن المحكمة استمعت للشاهد الذي أكد مكوث أحد القاصرين مدة ساعتين بمحل إقامة “تشايز” بدرب “أعرجان ” المتواجد بحي “الرحبة القديمة”، كما صرح الشاهد أنه شاهد ملابس الطفل منشورة على نافذة المنزل وسمع صراخ الطفل.

وأجلت هيئة المحكمة القضية للمرة الثانية على التوالي إلى غاية 3 من دجنبر المقبل للمرافعات ومواجهة المعتدي بضحاياه.

وعلمت “أنوال بريس” أن الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تنصبت طرفا مدنيا، وانتدبت العديد من المحامين لمؤازرة الضحيتين، وحضر الجلسة ممثل عن السفارة الأمريكية.

الصورة من الأرشيف

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.