مجلس جطو: حكومة بنكيران أغرقت المغرب في الديون ونسبة مديونية خزينة الدولة تجاوزت 64%

أفاد تقرير حول “تنفيذ الميزانية” لسنة 2016 نشره المجلس الاعلى للحسابات، أن مجموع دين خزينة الدولة واصل وتيرته التصاعدية إذ بلغ سنة 2016 ما مجموعه 657 مليار درهم، بعد أن بلغ 629 مليار درهم سنة 2015، مسجلا مديونية إضافية بأكثرمن 28 مليار درهم أي، بزيادة 4.5 %.

وجاء ارتفاع هذا الدين بنسبة 26 مليار درهم من السوق الداخلي زائد 2 مليار درهم من الدين الخارجي.

وجاء في التقرير “أن جزءا مهما من الدين المقترض من السوق الداخلي الذي بلغ نهاية سنة 2016 ما مجموعه 153.4 مليار درهم قد تم اكتتابه من لدن أنظمة التقاعد الأساسي حسب التوزيع التالي:
الصندوق المغربي للتقاعد:61.4 مليار درهم، الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي:26.3  مليار درهم، النظام الجماعي لمنح رواتب التقاعد:52.5مليار درهم، الصندوق الوطني للتقاعد والتأمين: 13.2 مليار درهم.
و أوضح التقرير أنه مع نهاية سنة 2016، مثلت نسبة مديونية الخزينة العامة للدولة ما معدله 64.7 % من الناتج الداخلي الخام مقابل 63.7% نهاية سنة 2015.
وأفاد التقرير أنه بالإضافة إلى دين الخزينة، فقد “استمرت الديون المتعلقة بالأجهزة العمومية الأخرى، والتي تضم الدين الخارجي والداخلي المضمون لفائدة المؤسسات والمقاولات العمومية والجماعات الترابية، في منحاها التصاعدي إذ انتقلت من 182 مليار درهم سنة 2015 الى 193 مليار درهم سنة 2016، بنسبة ارتفاع قدرها6 %. وبالمقارنة مع الناتج الداخلي الخام، فقد شكل هذا الدين نسبة 19%سنة 2016.”
للاطلاع على ملخص التقرير بالعربية والتقرير كاملا بالفرنسية اضغط هنا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.