مباشرة بعد خطاب الملك برلمانيون يتبادلون السب والقذف والعضّ والعراك في ردهات البرلمان بسبب تهمة السرقة

 

بعد مرور أقل من ساعة على خطاب الملك محمد السادس بمناسبة افتتاح الدورة التشريعية اليوم الجمعة والذي انتقد فيه الفاعل الحزبي المغربي وسلوك بعض البرلمانيين، شهد مقر البرلمان معركة شرسة كان من أبطالها حميد شباط الأمين العام لحزب الإستقلال وعمدة مدينة فاس والمستشار البرلماني عزيز اللبار عن حزب الأصالة والمعاصرة من نفس المدينة.

وأمام أعين الصحافة التي حضرت “ملتقى المعارضة” شهدت القاعة عراك بالأيدي بين شباط واللبار وذلك عندما وصف الأخير “زميله” في المعارضة شباط بـ”الشفار ” لما ألقى عليه تحية العيد ورد عليه اللبار قائلا:”الله يأخذ فيك الحق يا الشفار بعيتي فاس”، ليتحول الفضاء إلى صراع بالأيدي والعض والتفرشيخ خاصة بعد تدخل البرلمانيين لفض المعركة، كما تعرض عبد القادر الكيحل عن حزب الميزان لإصابة على مستوى اليد عندما عضه “البامي” اللبار.

unnamed-5

unnamed-4

unnamed-2

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.